بعض الأطعمه لزياده الرغبة الجنسية

بعض الأطعمه لزياده الرغبة الجنسية

كتبه /Hend Gamal

 

هناك عده اطعمه لتحسين الرغبة الجنسيه فلنتعرف عليها :

 

• الشوكولاته السوداء:
رغم ما يشاع عن الشوكولاته وأضرارها التي تسبب السمنة أو ترفع الكوليسترول، إلا أن هناك أساطير تحكي عن القدرة التي تقدمها الشوكولاته السوداء في مجال المعاشرة الزوجية الناجحة، خاصةً وأنها تحتوي على نسبة عالية من المواد المضادة للأكسدة، والكافيين، وهما من المكونات التي يمكن أن تزيد من تدفق الدم في بعض الأجزاء الحساسة من الجسم، وتساعد على زيادة المشاعر الدافئة بين الزوجين.

• الجيلاتين:
يقول الأطباء الذين يضعون "الجيلاتين" في مصافي الأغذية المفيدة جنسياً: إن الجيلاتين يقدم الدعم اللازم لعمل المفاصل والغضاريف البشرية خلال المعاشرة الزوجية، ويقوي النسيج المفصلي الذي يلعب دوراً أساسياً في المعاشرة،
وفي عام 1998 وجدت دراسة أجرتها جامعة (بول ستيت) أن الجيلاتين يسهم في خفض آلام المفاصل عند الرياضيين، وتشير الدراسة إلى أن تناول الجيلاتين يمكن أن يساعد على التئام النسيج الموجود في المفاصل، ويساعد الأربطة والغضاريف على العمل بشكلٍ جيّدٍ، ورغم ذلك، تؤكد الدراسات أن الجيلاتين لا يحتوي على قيمةٍ غذائيةٍ كبيرةٍ، ولا يزال يحتاج إلى مزيدٍ من الدراسات ليثبت فاعليته بشكلٍ عامٍ.

• المحار:
عندما يتحدث أخصائيو الطب العضوي في مجال الحياة الجنسية، فإنهم لا يستطيعون تجاهل "المحار" في قدرته وقيمته الغذائية الكبيرة التي يقدمها للرجال والنساء؛ فالمحار والرخويات البحرية تعتبر من أكثر المواد الغذائية غناً بالمعادن التي يحتاجها الجسم خلال المعاشرة الزوجية، ومن المفيد أن نعرف أن جسم الرجل يخسر ٥ مليغرامات من الزنك خلال المعاشرة الزوجية الواحدة، لذلك فإن المحار الغني بالزنك، يساعد على تنظيم هرمون التستوستيرون، وإنتاج الحيوانات المنوية.

• الشوفان:
يعتبر الشوفان في الولايات المتحدة من الأغذية الصباحية، حيث يتناول الكثيرون هذه المادة الغذائية في الصباح لتعطيهم النشاط والطاقة، ولكن الأطباء والأخصائيون يؤكدون أن تناول هذه المادة الغذائية ليلاً يساعد كثيراً في المعاشرة الزوجية، ويقول الأطباء: إن الشوفان يحتوي على (بيتا غلوكان) وهو نوعاً خاصاً من الألياف التي تساعد على خفض الكوليسترول بنسبة تصل إلى 23 %،  ويضيفون بالقول: إن كل انخفاض بنسبة 1٪ من الكوليسترول في الجسم، يعني انخفاض مخاطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة ٢٪. مشيرين إلى أن سلامة القلب تعني سلامة المعاشرة الزوجية بشكل دائم.

كما أن هذا النوع من الألياف يزيد من استجابة الجهاز المناعي للتصدي للعدوى ويعمل على استقرار مستويات السكر في الدم، إضافةً إلى أن  الشوفان يحتوي على نسب مرتفعة من المنغنيز، والسيلينيوم، وهذان المعدنان مفيدان وأساسيان في إنتاج هرمون التستوستيرون وتنظيمه في الجسم.

لاشك أن الغذاء الطبيعي هو الحل الأكيد لأي مشاكلٍ صحيةٍ نعاني منها، فلنحرص دوماً على تناول الأغذية المفيدة والخضروات والفواكه لمزيد من الصحة الجسمانية وكذلك النفسية.    

ما رأيك؟

free hit counter code