قصة رفض ضابط في الشروق 2.5 مليون جنيه رشوة

قصة رفض ضابط في الشروق 2.5 مليون جنيه رشوة

أوضحت تحقيقات نيابة القاهرة الجديدة، برئاسة المستشار محمد سلامة، تفاصيل عرض 3 تجار نقد أجنبي، رشوة قدرها مليوني و500 ألف جنيه رشوة على ضابط من قوة تأمين الطرق المنافذ على طريق "السويس - القاهرة"، نظير إطلاق سراحهم والتغاضي عن تحرير محضر بالواقعة.

وأفادت التحقيقات التي أشرف عليها المستشار أحمد حنفي المحامي العام الأول، بأن الملازم أول إسلام الحوراني، فوجئ بوجود مبالغ مالية قدرها 13 ألفا و758 دولار، ومليونين و270 ألف جنيه داخل حقيبة مع 3 تجار كانوا يستقلون سيارة ملاكي.

وبفحص المضبوطات تبين أن المتهمين يمارسون نشاطهم الإجرامي في الاتجار بالنقد الأجنبي وأثناء البدء في الإجراءات القانونية من الضابط وتحرير محضر بالواقعة فوجئ بالمتهمين يعرضون عليه مليونين و500 ألف جنيه رشوة لإطلاق سراحهم لكن الضابط رفض وتمسك باستكمال الإجراءات القانونية ضد المتهمين.

وكرم اللواء أحمد الدسوقي، مدير الإدارة العامة لمنطقة الأمن المركزي بالشروق، الضابط تقديرا لعطائه الصادق والمتميز في عمله بالكمين 161 لاسلكي مدخل مدينة الشروق، تنفيذا لتوجيهات اللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية، بتطوير وتحديث الخطط الأمنية والاستعانة بأحدث الوسائل التكنولوجية لتأمين المواطنين وممتلكاتهم ومكافحة الجريمة بشتى صورها منعا وكشفا.

ما رأيك؟

free hit counter code